الكذب والخداع عند الطيور

الكذب والخداع

قد تنبهر من العنوان و ربما لا , لكن هذا كل ما في الامر فالطيور خادعة و كذابة بالمعنى المقصود المباشر , حقيقة ذكرت من اكثر من 14 قرن و اليوم العلماء يكتشفون ذلك ، اذن الطيور وكثير من الكائنات الحية تستخدم الخداع والكذب والمراوغة للحصول على رزقها و قوت يومها و هذا سلوك يعرف به البشر , اذن فهي تشبه البشر في هذا الجانب

و الله عز وجل يقول: (وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلَّا أُمَمٌ أَمْثَالُكُمْ مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ) [الأنعام: 38].

وهناك ايضا آية تشير و تؤكد أن الطيور تكذب اقصد بهذا قصة الهدهد مع سليمان عليه السلام... حين غاب الطائر لفترة ثم حضر و ه
و يحمل أخبار جديدة لسيدنا سليمان و الذي أعطاه الله القدرة على فهم كلام الطيور كما نعلم ، فلم يأخذ الخبر منه من دون تأكد و انما قال له : (قَالَ سَنَنْظُرُ أَصَدَقْتَ أَمْ كُنْتَ مِنَ الْكَاذِبِينَ) [النمل: 27].
وهذه القصة تدل على أن الطيور يمكن أن تكذب من اجل تبرير بعض الأفعال أو لتنجو بنفسها او تنال رضى صاحبها ...

الكذب والخداع صفات مشتركة بين الانسان والطيور
اخبارنا عن رأيك حول الكتاب! + اذا لم يكن اللينك شغال، والملف لا يريد التنزيل، اضف ردا ليتم الاصلاح .

ستتم الموافقة والرد على تعليقك في وقت واحد