ماء الصنبور انظف من الماء المعلب

ماء الصنبور في كندا أنظف من الماء المعلب ربما لم تكن تعلم أن المياه المعبئة في القنينات ليست "نقية تماما " كما يكتب عليها، و الذي قد نختلف فيه انا و انت هو أن مياه الصنبور قد تكون أنقى و أفضل من مياه القنينة التي لها مضار على الصحة والبيئة ،مياه القنينات هي نفس مياه الصنبور ولكن بسعر أغلى و حسب موقع "بيسرغيزوند ليبن" الألماني ، فإن الإشارة الموجودة على القنينة التي تشير إلى مصدر الماء لا تدل على أن الماء المعبأ نقي 100% و هو من نبع واحد ، و انما هنالك نسبة قليلة من الماء المعبأة داخل الزجاجة من المنبع المشار إليه على القنينة (العبوة)، و ما يقارب 25% تكون من الصنبور.و ايضا بعض الشركات تقوم بمعالجت المياه باستخدام الأشعة فوق البنفسجية قبل بيعها في الأسواق بأسعار مضاعفة.
 

هل تعتقد ان ماء القنينة نقي مئة بالمئة و صحي كما يكتب في ملصق العبوة حسب عدة دراسات تبين أن المياه المعبأة في عبوات بلاستيكيةيمكن أن تحتوي على ميكروبات و أنواع من الفطر والزرنيخ السام ( سم المشاهير ) أيضا ، و هنا فالخبراء الخبراء يوصون بشرب ماء الصنبور، طالما كان نظيفا وغير ملوثا.

يعتبر البلاستيك المستخدم في صناعة العبوات مضرا بالبيئة و الصحة ،؛ فكما ان القنينات البلاستيكية غير صديقة للبيئة لانها تحتاج إلى مئات السنين لكي تتحلل و تتفتت ، ورغم الجهود التي بذلتها العديد من الشركات لجعل هذه القنينات صديقة للبيئة لكن لم تنجح سوى في خفض جزء بسيط من الآثار الجانبية لها على البيئة. كذلك الامر بالنسبة للانسان اذ يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالأمراض. فرغم استخدام مادة ثنائي الفينول أ ( معقم ) في تصنيع العبوات ، الى ان لهذه المواد تأثيرا كيميائيا ملوثا يصل إلى الماء عندما تتعرض الزجاجات للحرارة كانت مرتفعة او منخفضة لفترة طويلة.
اخبارنا عن رأيك حول الكتاب! + اذا لم يكن اللينك شغال، والملف لا يريد التنزيل، اضف ردا ليتم الاصلاح .

ستتم الموافقة والرد على تعليقك في وقت واحد