بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس

بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس

في سنة 1804 أصدر نابليون قانونا يقضي بأن يتم التعامل مع كل الحيوانات بنظرة تشيئية مثلها مثل   الجمادات باعتبارها عديمة النفس و الاحساس . وبعد مرور قرنين توفي نابليون و طغى على العصر لون جديد لون العلم ، لون الحجة و الدليل : الحيوانات ليست كائنات عديمة الاحساس ان كائنات تملك شعور و احاسيس لا تختلف كثيرا عن البشر فهي تبكي و تضحك ، تضجر ، تفكر ، تحسد ، وتعقل وتشعر وتكتئب وتحب وتكره ... وايضا  تغش وتكذب وتخدع وتسرق و تميز " و لعك تفكرت القطة و السمكة "

طبعا هذا ليس جديد على بعضنا خاصة من يقرأ و يتدبر القرآن فقبل اربعة عشــــ14ــرة قرن جاء هذا في كتاب الله بلغة صريحة جدا يقول تعالى في كتابه الكريم : (  وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلَّا أُمَمٌ أَمْثَالُكُمْ مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ ) ...[الأنعام: 38]

بما اننا في عصر العلوم و الحقائق العلمية ، و نؤمن بنتائج الدراسات  و نتحدث بلغتها فإنه ينبغي علينا أن نعامل الحيوانات والطيور معاملة حسنة ولا نسيء معاملتها بل نكرمها ولا نؤذيها او نعذبها... و اَلْْنعتبرها أمماً مثلنا... 
سنة 2014 فرنسا بلد الحريات والديمقراطية كما يقال أصدرت قانوناً يقضي بمعاملة الحيوانات كالبشر ! لانها كائنات ذات مشاعر يجب احترامها !
لماذا يصدر مثل هذا القانون في دول الغرب ؟

 لأن الأبحاث العلمية والدراسات أثبتت بأدلة قطعية أن الحيوانات و الطيور تفكر  و تملك شعور واحاسيس .
وصدق الله العظيم .

 هل هذه الحقيقة العلمية تحتاج لأربعة عشر قرناً حتى يعترف بها غير المسلمين ؟ سبحان الله!  يوما بعد يوم يتضح ان الغرب لا يأتون بجديد يذكر !
بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس

بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس

بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس

بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس

بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس

بحث علمي الحيوانات والطيور لديها مشاعر واحاسيس
اخبارنا عن رأيك حول الكتاب! + اذا لم يكن اللينك شغال، والملف لا يريد التنزيل، اضف ردا ليتم الاصلاح .

ستتم الموافقة والرد على تعليقك في وقت واحد