حيوانات فاسقة يجوز قتلها - خمس من الدواب كلها فواسق تُقتل في الْحَرَم

حيوانات يجب قتلها

العقرب

1- العقرب

 تنتمي إلى طائفة العنكبوتيات، له ثمانية أقدام، ويعيش في المناطق الحارة والجافّة، مختبئا في الجحور والشقوق ،وتحت الحجارة و الصخور، التماسا للرطوبة ،و تجنبا لحرارة الشمس.يتواجد من العقارب في العالم حوالي 2000 نوع.معظم العقارب سامة إذ تتواجد الغدة السامة في نهاية الذيل و لدغة بعض الانواع تعتبر خطيرة جدا على الإنسان مقارنة بلدغة الثعبان

الغراب الابقع

2 - الغراب الابقع

 نوع من الطيور معروفة معروفة في كل أصقاع العالم، كما تتعدد أنواعه وأشكاله وفصائله، وإن غلب عليه اللون الأسود الذي يطلق عليه الغراب النوحي.
يتميز الغراب بهيبة صوته الذي جعل الناس تتشاءم من رؤيته أو سماع صوته إضافة إلى لونه الأسود الفاحم.

الحية

3 - الحية

 ثعبان أو الأفعى هو حيوان زاحف من ذوات الدم البارد له جسم متطاول، مغطى بحراشف، ولا توجد له أطراف، أو أذنين خارجيتين، وجفون ولكن ثمة حواف في جسمه، يعتقد أنها كانت تمثل أطرافه التي تلاشت. الثعبان من آكلات اللحوم يتواجد منه على الأرض 2700 نوع، تنتشر في جميع القارات، عدا قارة أنتاركتيكا وهي تتواجد بمختلف الأطوال من 10سم للثعابين الصغيرة إلى عدة أمتار للثعابين الكبيرة، مثل الأصلة والأناكوندا التي قد يصل طولها إلى 6،95م. معظم أنواع الثعابين غير سامة، أما الأنواع السامة، فتستخدم السمية بشكل أساسي لقتل الفريسة أو إخضاعها أو للدفاع عن نفسها، إذ أن كمية قليلة من سم الثعبان كافية لإحداث أضرار شديدة للضحية أو حتى التسبب بالموت للإنسان. يعتقد العلماء أن الثعابين تربطها علاقة قرابة بالسحالي، وهي تكيفت للتخفي في الجحور والصخور، مثلما تفعل السحالي أثناء العصر الطباشيري ومع ذلك يفترض بعض العلماء أن الثعابين أصولها مائية. وهذا التعدد في أنواعها ظهر خلال عصر الباليوسيني.

البرص

4 - البرص

أبو بريص أو البرص، فصيلة من الحيوانات الزاحفة الصغيرة جلودها رقيقة ومرقطة، ألوانها بين الأحمر والأخضر اوالبني الفاتح والداكن، وبعض أنواعها، تستطيع تغيير ألوانها بغرض التمويه،كما تفعل الحرباء.

الفأر

5 - الفأر

 جنس من الثدييات تابع لرتبة القوارض. النوع الشائع له في العالم هو فأر المنازل. الفئران بكل أنواعها تنحو للعيش بالقرب من بيئة البشر. تبلغ أطوال معظم الفئران حتى 9 سم. جسمها مغطى بالفرو عدا الذيل، ألوان معظمها بين البني والأبيض في حين تتعدد ألوان فئران المختبرات. الفئران حيوانات نباتية ولكنها عملياً تلتهم كل شيء تقريباً من أخشاب وأوراق ولحوم، وحتى جثث الفئران الأخرى. تنشط الفئران ليلاً ولديها حاسة شم متطورة تساعدها في البحث عن الغذاء. يعيش الفأر حوالي ثلاث سنوات لكنه بسبب أعدائه الكثر قلما يفلح بالوصول لهذا العمر سالماً، فغالباً ما يقع فريسة للقطط والكلاب البرية والثعالب والثعابين والبوم ناهيك عن البشر الذين يكافحونه بلا هوادة.

في صحيح البخاري "خمس من الدواب كلها فواسق تُقتل في الْحَرَم: الغراب والحدأة والكلب العقور والعقرب والفارة"
وفي رواية له: خَمْسٌ مِنْ الدَّوَابِّ مَنْ قَتَلَهُنَّ وَهُوَ مُحْرِمٌ فَلا جُنَاحَ عَلَيْهِ ...
وفي رواية لمسلم ذكر الحية بدل العقرب وقيد الغراب بالأبقع
الغراب الأبقع ما فيه بياض وسواد، وهو أخبثها .

وقال العيني : الروايات الْمُطْلَقة محمولة على هذه الرواية الْمُقَيَّدة التي رواها مسلم ، وذلك لأن الغراب إنما أُبيح قتله لكونه يبتدئ بالأذى والغراب غير الأبقع لا يبتدئ بالأذى فلا يباح قتله ، كالعقعق وغراب الزرع

الكلاب : أمر النبى صلى الله عليه وسلم أولا بقتلها كلها ، ثم نسخ ذلك ونهى عن قتلها إلا الأسود البهيم .

وجمهور العلماء على أن الكلاب التى فيها فائدة كالصيد والحراسة لا يجوز قتلها ، والكلاب الخطيرة كالعقور الذي يهاجم الناس او الكلب المصاب بداء الكلب فيجب قتلها ، اما إن كانت لا تضر ففيها رأيان : رأى بعدم قتلها فيكون القتل حراما أو مكروها كراهة تنزيه ، ورأى بجواز قتلها .

ويرى بعض العلماء ان الكلب العقور يشمل كل ما عقر الناس وعدا عليهم وأخافهم مثل الأسد والنمر والفهد والذئب
اما بالنسبة للحيوانات الضارة غير المفترسة كالثعالب والحشرات و الكلاب الضالة غير المقتناة التي لا تهاجم البشر الا انها تخوف المارة وبخاصة الأطفال ، أوتتلف أشياء لها قيمتها فيباح قتلها وليس واجبا من منطلق "لاضرر ولا ضرار" والله أعلم
اخبارنا عن رأيك حول الكتاب! + اذا لم يكن اللينك شغال، والملف لا يريد التنزيل، اضف ردا ليتم الاصلاح .

ستتم الموافقة والرد على تعليقك في وقت واحد