كيف ابني علاقة قوية مبنية على الود والتعاون مع رفاق العمل

في معظم البديات الجديدة تقربا نشعر بشئ من الاغتراب لتغيير الاحوال من حولنا وكذالك الاشخاص ايضا ،وحينها نشعر برغبة في التواصل لكن هناك شيئ ما يقول عكس ذلك ،وينتهي الامر في الاخير بتأنيب ذاتي او تفويت فرص لاتعوض .
كيف ابني علاقة قوية مبنية على الود والتعاون مع رفاق العمل

كما ان التواصل يولد نوعا من التفاهم بين الطرفين والذي من شئنه ان يولد نوعا من الراحة والعفوية بين الاخر وهذا سيكون له بطبيعة الحال دور ايجابي ،الى انه في بعض الاحيان لانملك اولانعرف كيف نبدئ في تخطي الخطوة الاولى من اجل بناء علاقات قوية مع رفقاء العمل .

 1 _ من خلال تبين ان هناك خطوات وسوكات محددة كفيلة بخلق علاقة قوية مع رفقاء العمل وهي كالتالي :

 1 _ على المرئ ان يكون ايجابيا دوما في العملل ،وهذه العملية كفيلة بأن تجذب اليك الاخرين وتقوي علاقتك بهم بطريقتك الخاصة .

 1 _ طور ذكائك العاطفي بالتعرف الى المشاعر التي تراودك وماتعني هذه المشاعر ،وحتما هذا امر يساعد في فهم مشاعر الاخرين وحاجاتهم .

 1 _ طور مهاراتك باستمرار من خلال التعامل مع الاخرين ،من خلال التقرب منهم وتقديم يد المساعدة عند الحاجة وحل نيزاعاتهم .

 1 _ لا تتردد في تقديم الشكر عندما تتلقى المساعدة من أحدهم ،اضافة الى انه عليك تقدير مجهودات الاخرين وان لم تلقى استحسانك .

 1 _ خصص وقت لبناء علاقاتك مع زملائك بالجلوس واجراء المحادثات معهم في وقت الاستراحة وخارج اوقات العمل .

 1 _ حدد احياجاتك التي تنتظرها من الاخرين ،من خلال معرفت الهدف الذي تنتظره منهم والهذف الذي ينتظرونه منك .

هذه كلها سلوكات من شئنها خلق علاقة متينة مبنية على الود والمساعدة بين رفاق العمل ،فقط يكفي الحرص على القيام بها وليس من الضروري ان تكون هي هي لكن يبقى المنهج هو الاساس والطريقة لك فنحن مختلفون طبعا فالذي يبكيك قد يسعدني والعكس قائم بذاته ...

اخبارنا عن رأيك حول الكتاب! + اذا لم يكن اللينك شغال، والملف لا يريد التنزيل، اضف ردا ليتم الاصلاح .

ستتم الموافقة والرد على تعليقك في وقت واحد